• مجلة التوظيف

Разработка и создание интернет магазина Joomla
1 1 1 1 1 1 1 1 1 1

تحضير الأسئلة الجيدة
في نهاية المقابلة، عادة ما تُسأل إن كان لديك أية أسئلة تود أن تطرحها. لذا، حضر بعض السئلة مقدما ً وأحرص على أن يكون لديك سؤال أو اثنان، حيث يساعد هذا الأمر في جعل القائمين بالمقابلة يرون أنك مهتم بحق بالحصول على تلك الوظيفة.
على الجانب الآخر، لا تطرح قائمة طويلة من الأسئلة؛ حيث يُعد أمراً مروعا ً للقائمين بالمقابلة لأنه يجعلهم محط الأنظار.

حاول تحضير ثلاثة أسئلة كحد أقصى. ومن الأفضل أن تكتبها في ورقة. ولكن لا تجعلها مثل قائمة التسوق!.
ابتسم وكن جاذبا ً:
إذا وقعت في أية أخطاء، أو إذا كنت جاداً وتتصرف بمهنية للغاية في المقابلة. فاعلم أن الوقت قد حان الآن لأن تبتسم وتظهر أكثر راحة واسترخاء. في الغاب يشعر القائمون المتوترتون بالمقابلة بالراحة في هذه المرحلة أيضا ً. بالتالي، من الممكن أن تكون تلك فرصة جيدة للتعرف على المزيد من المعلومات حول الشركة عندما تبدأ أجواء التوتر أخيراً في الزوال.
إنك في حاجة لترك الانطباع بأنك ستكون جزءا ً من فريق العمل بالشركة. ومن ثم، ابد أن تكون محبوبا ً. إذا كنت الآن من يطرح الأسئلة فكن ودودا ً. فالقائم بالمقابلة كان المسيطر على مجريات المقابلة حتى هذه النقطة. أي كان هو من يطرح الأسئلة. وفجأة، جعلته محط الأنظار. لذا، كن لطيفاً معه وقدر أنه هو الآن من يشعر بالضغط. ومما لاشك فيه أنك ترغب في أن يشعر بالارتياح تجاهلك بعد أن تنصرف من المقابلة.
اسئلة لا يجب أن تطرحها
" كيف كان أدائي؟"( أو أية كلمات من هذا القبيل). ينم هذا الحديث عن افتنقارك للثقة بنفسك وأنك تشك في أنك قد قدمت أداء سيئا ً.
" هل كذا يمثل مشكلة؟" لا تسلط الضوء فقط على أية مشكلات وأنت في طريقك للانصراف من المقابلة. فالأفضل أن تأمل في أن يكونوا قد نسوا هذه المشكلة( النقطة السئية). بدلا ً من ذلك، سلط الضوء على أمر جيد( نقطة جيدة) بشكل أو بآخر.
" إن لم أحصل على هذه الوظيفة، فه يمكن أن تضعوني في اعتباركم إذا ما توفرت أية وظيفة أخرى؟"( أو ما شابه ذلك من كلمات!). يجعلك هذا الأمر تبدو مستميتا ً للحصول على عمل ولن يفيدك بأي شيء.
عبر عن مخاوفك وتعامل معها
إن كنت تعتقد أن القائم بالمقابلة لديه أية مخاوف لم يصرح بها، أو إذا ما عبر عن أي منها، فحاول التعامل معها. على سبيل المثال، قد يقول لك القائم بالمقابلة إنه غير متيقين مما إذا كانت مهاراتك سوف تتلاءم مع فريق العمل أم لا، وأنه بالتالي يرغب في مقابلة عدة مرشحين للوظيفة ليرى أكثرهم تناسبا ً مع متطلبات الوظيفة. في نهاية المقابلة، يمكنك طرح هذا الموضوع إذا ما شعرت بأنه قد يساهم في ترك انطباع إيجابي أو يعزز منه:" اتذكر أنك قد ذكرت شيئاً بشأن مدى التلاؤم مع فريق العمل. فهل يمكنني أن أقول إن فريق العمل الذي وصفته لي يشبه كثيرا ً ذلك الذي أعمل معه في الوقت الحالي. كما أنني متأكد من قدرتي على التوافق مع أية اختلافات بسرعة".
من الواضح أن هذا الأمر متروك لتقديرك الشخصي؛ والقاعدة الذهبية هنا تتمثل في إنهاء المقابلة مع ترك انطباع إيجابي. وألا تثر أي موضوع سلبي في نهاية مقابلتك الشخصية.
عندما يحين دورك في طرح الأسئلة، لا تحاول أن تعقد مقابلة للقائم بمقابلتك، فلن يروق له هذا الأمر!.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد