• مجلة التوظيف

Разработка и создание интернет магазина Joomla
1 1 1 1 1 1 1 1 1 1

الإجابة عن الأسئلة
يشعر الناس ببالغ القلق إزاء طرح الأسئلة عليهم في مقابلة التوظيف. إنها في واقع الأمر ليست أكبر المشكلات التي ستصادفها في مقابلتك الشخصية. دعنا نواجه الأمر، عليك أن تكون على معرفة بالإجابات إذا ما طرحت عليك أسئلة بشأن نفسك!.
التعرف على الأسئلة الجيدة

التعامل مع الأسئلة السيئة
تصحيح الأخطاء
تعزيز رسالتك
السؤال عن سيرتك الذاتية. مهاراتك وخبارتك هي اللب الحقيقي للمقابلة الشخصية. فمن خلال هذا الأمر فحسب يمكن للقائم بالمقابلة أن يحدد ما إذا كنت مناسباً لمتطلبات الوظيفة التي تقدمت إليها أم لا.
من البديهي أن يتوقع كل من يحضر مقابلة توظيف أن يتم طرح أسئلة عليه. وقد يكون هذا هو السبب وراء كون الإجابة عن تلك الأسئلة بأخذ أكبر من حجمه في عقول الكثيرين وقد يكون السبب وراء اجتهاد الناس للتوصل لإجابات جيدة.
إن مجموعة الأسئلة التي تطرح في أية مقابلة توظيف عادة ما تدور حولك، ما فعلته كيف تفكر وكيف تتصرف ما تعتقده وما تشعر به. لا يوجد سبب ما يدعو أي شخص للقلق حيال الإجابة عن هذا النوع من الأسئلة. حيث إنك تعرف نفسك جيدا ً( ومن ثم تعرف الإجابات) أفضل من أي شخص أخر! لبد أن ما يقلق الجميع هو كيفية تقديمك هذه الإجابات بأفضل شكل ممكن، أي كيف تظهر بصورة جيدة في مقابلة التوظيف. واستيعاب الأسئلة والأجوبة يمكن أن يساعد هنا.
هل هذا أنت؟
أكره مقابلات التوظيف. أشعر أنني أُستجوب مهما كانت لطيفة.
أعرف نفسي وحياتي جيداً، بيد أنني أشعر بالفزع عندما تبدأ عملية طرح الأسئلة، فهناك بعض الأشخاص يطرحونها على نحو مربك لدرجة تجعلني لا أعرف ما الذي يرغبون مني حقاً قوله!
يمكن لأي شخص أن يجيب عن أي سؤا بسيط، وما يهمني هنا هو أن أجيب بشكل صحيح بحيث أظهر بشكل أفضل من الآخرين.
إذا ما علم القائمون بمقابلات التوظيف كيفية طرح الأسئلة بشكل أفضل. بكان الأمر أسهل بكثير! فلا يمكنني الإجابة عن السؤال معظم الوقت نظراً لأنه لا يتعلق في الحقيقة بما يريدون معرفته...

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد